محكمة جنح مستانف قصر النيل تنظر اليوم استئناف حكم أول درجة
بتغريم جريدة المسائية 20 الف جنيه بسبب واقعة نشر


22/4/2009



تنظر اليوم الاربعاء 22 ابريل محكمة جنح مستأنف قصر النيل أولي جلسات استئناف حكم تغريم جريدة المسائية 20 ألف جنيه و هو الحكم الذي سبق و أصدرته محكمة جنح " قصر النيل " بجلسة 24 فبراير 2009 فى الدعوى رقم 12034 لسنة 2008 وقضت بتغريم فوزي عبد الباري _الأمين العام للاتحاد العربى لعمال النفط والمناجم والكيماويات ورئيس النقابه العامه للعاملين بالبترول ) و(حسن الرشيدى _ رئيس مجلس ادارة ورئيس تحرير جريدة المسائيه ) ( فاروق لوقا _ المحرر بالجريده ) مبلغ عشرة الاف جنيه لكل منهم والزامهم متضامنين بأن يؤدوا للمدعى بالحق المدني مبلغ 5001 جنيه على سبيل التعويض المؤقت وهى الدعوى (التي أقامها احد المواطنين بتهمة القذف فى حقه وهى التهمة المنصوص عليها بمواد قانون العقوبات (الماده 302/1؛303؛306؛307؛308).

و ذلك على اثر نشر جريدة المسائية مقالا صحفيا بعددها رقم (755) بالصفحة رقم (4) تحت عنوان "الاتحاد العربى للنفط يتهم الجنيدى بالاستيلاء على ارضه بسفنكس"واتهم فوزى عبد البارى المدعى بالاستيلاء على ارض ملك الاتحاد دون سداد ايجارها وطالبه بدفع مبلغ 10ملايين جنيه .

و من الجدير بالذكر أن برنامج المرصد الصحفي قد رصد من مطلع العام الحالي و حتى اليوم عدد (38) دعوى قضائية بلغ عدد الصحفيين المتهمين بتلك القضايا (78) صحافيا بالاضافة الى قيام البرنامج برصد عدد( 10) حالات لفرض قيود ادارية على الحق في اصدار و تملك الصحف .

و صرح سعيد عبد الحافظ منسق برنامج المرصد بمؤسسة ملتقى الحوار للتنمية و حقوق الانسان ان معدل القضايا التى تم رصدها حتى الان خلال الاشهر الاربعة الاولى من عام 2009 م و التى بلغ اجماليها 38 دعوى تؤكد أن الملاحقة القانونية والقضائية للصحفيين فى تزايد مستمر وباتت تمثل انفلاتا فى التربص القضائى بالعمل الصحفى وتؤكد دلالة هذة الارقام أن عام 2009 م ربما سيكون عام انتهاك حرية الصحافة فى مصر .












info@moltaka.org

info@moltaka.org