خيال الظل
الوحدات الصحية في مصر


21/9/2008


تصدر اليوم الاحد الموافق 21/9/2008 م مؤسسة ملتقى الحوار للتنمية و حقوق والإنسان تقريرها "خيال الظل ... الوحدات الصحية في مصر " حول نتائج أعمال بعثة تقصي الحقائق التى اوفدتها المؤسسة لرصد اوضاع الوحدات الصحية في شمال محافظة حلوان "منطقة جنوب القاهرة سابقا " في الوحدات الصحية المعادي ، ، كوتسيكا ، ، المعصرة ، حلوان أول ، حلوان ثان ،مساكن أطلس, 15 مايوأول,15 مايو ثان "

هذا و قد انتهت أعمال بعثة تقصي الحقائق و استطلاع رأي عينه من المترددين على الوحدات الصحية (و التي بلغت 450 مواطن ) عن العديد من المؤشرات و الملاحظات و كان من اهم تلك المؤشرات هي : -
  1. 86 % من العينة يذهبون للوحدات الصحية مجبرين اما بسبب التطعيمات او انخفاض تكلفة العلاج بها.
    اكد العديد من المترددين على الوحدات الصحية بأن المقابل المادي الزهيد هو احد اهم اسباب ترددهم على الوحدات الصحية يغض النظر عن جودة الخدمة المقدمة ، حيث اشار مايقرب من -86 % من العينة يذهبون للوحدات الصحية مجبرين اما بسبب التطعيمات او انخفاض تكلفة العلاج بها .حيث أكد 280 فرد ممن التقى بهم فريق العمل على أنهم يترددون على الوحدات الصحية بسبب أنها تقدم خدمات رخيصة الثمن حيث ان قيمة الكشف الطبي تتراوح ما بين جنيها و ثلاث جنيهات فقط لاغير و هم غير مبالين بجودة الخدمة من عدمه فيما أكد 24% من العينة التى شملتها الدراسة على انهم يتردون على الوحدات الصحية مجبرين بسبب التطعيمات اما الخاصة بالأطفال او التطعيمات الخاصة بالحج و العمرة فيما رأى ما يقرب من 13% من العينة محل الدراسة على ان سبب التردد على الوحدة الصحية هو قربها من محل اقاتهم
  2. الوحدات الصحية حقل تجارب للاطباء حديثي التخرج
    رصد فريق العمل بالدراسة من خلال زيارته الميدانية و مقابلاته مع العديد من المواطنين ان الاطباء العاملين و المكلفين بالوحدات الطبية هم اطباء ممارسين حديثي التخرج و ليسوا من المتخصصين و هو ما يفسر اسباب عدم اهتمام المترددين على الوحدة الصحية بجودة الخدمة الصحية المقدمة حيث انهم على يقين من ان الاطباء المعالجين ليسوا من المتخصصين و هو ما يجعلهم يتوجهون للوحدات الصحية في الحالات العاجلة .
  3. العلاج المجاني بالوحدات الصحيه غير موجود.
    اكد العديد من المترددين على الوحدات الصحية بأن فكرة العلاج المجاني هو امر من درب الخيال فالعلاج المجاني غير موجود تقريبا فهناك بعض المستلزمات التى تضطر لشرائها على الرغم من انه من المفترض ان تكون متوفرة بالوحدات الصحية
  4. التطعيمات و الامصال متوافرة لكن عليك ان تقوم بشراء مستلزمات استخدامها .
    اكد العديد من المواطنين من المترددين على الوحدات الصحية على توفر الامصال و التطعيمات داخل الوحدات الصحية الا انهم لا يزالوا يعانون من عدم توفر السرنجات و المسلتزمات الطبية الخاصة في عملية التطعيم .
  5. نقص في عدد الأطباء وأطقم التمريض بالمقارنه مع عدد المواطنين المتعاملين مع الوحدات الصحيه . اكد العدي من المواطنين من المترددين على الوحدات الصحية من انهم يعانوا من قلة عدد الاطباء و الممرضين العاملين بالوحدات الصحية بما يؤدي الى تكدس الموطنين بالوحدات الصحية
  6. 80 % من العينة محل الدراسة غير راضية عن مستوى نظافة الوحدات الصحية
    على الرغم من ان النظافة هي احد اهم مؤشرات توفر خدمات صحية جيدة و على الرغم من ان النظافة احد اهم متطلبات نجاح عملية العناية الطبية و العلاج الا اننا فوجئنا بان 360 مواطن ممن التقى بهم فريق العمل اشاروا الى على عدم رضائهم على مستوى النظافة داخل الوحدات الصحية المترددين عليها فيما رأى 20% من العينة محل الدراسة بأن مستوى النظافة يعتبر مقبولا
  7. 73% من متلقي خدمات الوحدات الصحية يؤكدون على ان الوحدات بلا اجهزة او معدات
    330 مواطن ممن التقى بهم فريق العمل بالدراسة و ممن يترددوا على الوحدات الصحية أكدوا على ان الاجهزة و المعدات الموجودة بالوحدات الصحية قليله و غير كافية كما اكد 15% على ان الوحدات الصحية لا تتوفر فيها المعدات و الاجهزة الازمة لتقديم الخدمات الطبية اللازمة
  8. 68% من العينة محل الدراسة يؤكدون على ان اسلوب التعامل معهم داخل الوحدات الصحية سئ
    أكد ما يقرب من 310 مواطن من العينة محل الدراسة عن عدم رضائهم على اسلوب التعامل معهم داخل الوحدات الصحية على حين ان ما يقرب من 60% من المواطنين محل العينة على ان اسلوب التعامل معهم ما جيد او مقبول هذا و قد انتهت اعمال الدراسة الى مجموعة من التوصيات الختامية و التى كان من اهمها .
  1. على الحكومة المصرية ان تعيد النظر في سياسية تعين الأطباء داخل الوحدات الصحية بالمناطق الفقيرة و العمل على الاستفادة من خبرات الاطباء المتخصصين ذوي الخبرات حيث ان اعمال الدراسة اظهرت ان الاطباء المعينن بالوحدات الصحية هم اطباء حديثى التخرج عديمي الخبرة .
  2. على وزارة الصحة ان تقوم باجراء عمليات تفتيش و متابعة دورية و اخرى فجائية للوحدات الصحية >
  3. على وزارة الصحة ان توفر سلسلة من التدريبات للعاملين بالوحدات الصحية لرفع مهاراتهم و قدراتهم في التعامل مع المترددين على الوحدات الصحية و كذا لرفع مهاراتهم في مجال تقديم خدمات طيبة متميزة .
  4. على الحكومة المصرية ان تعمل على رفع مخصصات الرعاية الصحية في الموازنة العامة للدولة لتصل الى ما يقترب من 8 % من موازنة الدول بعد ان انخفضت نسبة الرعاية الصحية الى ادني مستوى لها في العامين الماضيين لتصل الى اقل من 2% من الموازنة الإجمالية .
للأطلاع علي التقرير كاملا :
http://moltaka.org/report/2008/re0921.htm












info@moltaka.org

info@moltaka.org