سقطه مهنية جديدة لجريدة الدستور


19/8/2008


تعرب مؤسسة ملتقى الحوار للتنمية و حقوق الإنسان عن بالغ استيائها ازاء ما نشرته جريدة الدستور بصفحتها الثالثة بتاريح 18 / 8 / 2008 م تحت عنوان "حزب الوفد ضد جبهة انقاذ الوفد" "فصل اربعة من جبهة الانقاذ رفضوا تنظيم ندوة عن الجمعيات الممولة امريكيا "

تضمن الخبر من بين ما تضمنه الزج باسم سعيد عبد الحافظ رئيس مؤسسة ملتقى الحوار لتنمية و حقوق الانسان و وصفه الخبر بأنه رئيس لجنة شباب الوفد بالقاهرة .

و المؤسسة تود التاكيد على الاتي

اولا : السيد / سعيد عبد الحافظ ترك رئاسة لجنة شباب الوفد من اكثر من ثلاث سنوات و يرأسها الان الصحفي بجريدة الوفد كاظم فاضل

ثانيا : ان جريدة الدستور دأبت على توجيه اتهامات مرسله غير حقيقية لمؤسسة ملتقى الحوار و رئيسها على خلفية التقرير الذي اصدرته مؤسسة ملتقى الحوار المعنون" بدعاة الحرية عام 2006 "و في قسمة الثالث تحت عنوان "النقد القاسي فيما بين الجماعة الصحفية على صفحات الصحف "كانت المؤسسة قد رصدت احتلال جريدة الدستور للمرتبة الاولى في توجيه انتقادات للصحفيين والمؤسسات الصحفية تضمنت عبارات سب و قذف باجمالي (180) موضوعا من بين( 505) موضوعا رصدتها الدراسة ، كما تأتي هذه الاتهامات المرسلة على خلفية تبني مؤسسة ملتقى الحوار لمطالب الزملاء الصحفيين بجريدة الدستور اثناء نزاعهم مع رئيس تحريرالجريدة السيد ابراهيم عيسى باعتبار ان موقف الجريدة هذا كان يمثل تهديدا لحق الصحفي في الحرية و الامان الشخصي ، و مما يؤسف له ان تتخذ صحيفة المفترض انها صحيفة خاصة و مستقلة !! ذات الموقف لبعض المؤسسات التى تريد هدم العمل المدني و المؤسسات المدنيه و توجيه اتهامات تمس الشر ف و السمعة دون التدقيق و التحقق من معلوماتها

و الملتقى اذ يعرب مجددا عن اسفه و استنكاره لهذا السقطة المهنية فأنه لازال على موقفة من ان التجاوزات ما بين الجماعة الصحفية و عدم مراعاة الدقة و الموضوعية و معايير المهنة و الاحتراف هي احد اهم القيود الذاتية على حرية الصحافة في مصر.












info@moltaka.org

info@moltaka.org